الشركاء

 

وزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية ومديرية التربية والتعليم في القدس 

وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي ومديرية التربية والتعليم في القدس- دائرة الأوقاف هما شريك رئيسي في المشروع. اعتمدت الوزارة سياسة التعليم الجامع عام 1997 وكانت حريصة على التعاون مع TdH-It في القدس نظراً إلى وضع مدارس الأوقاف المهمش هناك وعملت كشريك أساسي في تصميم التدخل منذ مرحلة تقييم الحاجات. التعاون مع إدارة التربية الخاصة في الوزارة أمر أساسي لمضاعفة فاعلية العمل حيث أن الخبرة المكتسبة أثناء تنفيذ المشروع قد تكون تجربة رائدة لاعتماد التعليم الجامع كمنهجية ليس فقط في القدس بل أيضا في الضفة الغربية.

جمعية نور العين 

تسعى جمعية نور العين لاعتناق النهج الجامع في مسيرتها، فهي حريصة على إنجاح الأنشطة المذكورة وترى مشاركتها في المشروع ولا سيما إنشاء مكتبة الألعاب فيها كتعزيز لدورها الرائد في الدعوة لهذا النهج. ويرى أن تدريب طاقم الجمعية على استراتيجيات جامعة فرصة لرفع الوعي حول نهج التعليم الجامع في المجتمع.